الثلاثاء , 25 يوليو 2017
الرئيسية » الاعتماد الأكاديمي

الاعتماد الأكاديمي

تعريف الاعتماد :

الاعتماد في اللغة : ” الإجازة والتفويض ” ، والاعتماد يعني : ” مجموعة العمليات التي تقوم بها الجهة المنوط بها الاعتماد الأكاديمي من أجل التحقق أن جامعة أو كلية أو مؤسسة من المؤسسات التعليمية والتربوية تتحقق فيها الشروط وتتوفر لها الإمكانيات المادية والبشرية وبما يتناسب مع الأهداف التي تسعى هذه المؤسسة التربوية لتحقيقها في طلابها أو في المتدربين فيها ” .

كما يعرف الاعتماد بأنه : ” عملية تقويم عمل المؤسسة أو وحدة التدريب داخل المؤسسة من قبل جمعية اعتماد أكاديمي، تتم دوريا للكشف على مدى تحقيق المؤسسة لأهدافها ومدى تحقيقها لمعايير الاعتماد الأكاديمي “.

أهداف الاعتماد :

  • حماية سمعة المؤسسة على المستوى العالمي فيما يتعلق بجودة تعليمها ومستواه ومعاييره.
  • المحاسبة المجتمعية للمؤسسة الجامعية ولإرضاء أولياء الأمور.
  • إتاحة الفرص للطالب لاختيار النوعية التعليمية التي تتوافر فيها الجودة.
  • تحسين وتوفير نوعية وجودة العمليات والمخرجات في المؤسسات الجامعية التي تؤدي بدورها إلى تحسين مستوى التعليم الجامعي بوجه عام.
  • تسهيل عملية تحويل الطلاب وانتقالهم من معهد لآخر، لأنه يقدم دليل على جودة المستوى والمقررات التي حصل عليها الطالب من مؤسسة معتمدة.
  • تحقيق فرص أفضل للطلاب عند التقدم للالتحاق بالعمل، وكذلك سهولة فرصة العامل في الحصول على مساعدة جهة العمل لمواصلة الدراسة في مؤسسة أو معهد معتمد.
  • التأكد من تحقق الحد الأدنى من الشروط والمواصفات في المؤسسة محل الاعتماد.
  • ضمان مستوى جيد من الأداء الأكاديمي والتربوي في البرنامج أو البرامج المقدمة من قبل المؤسسة محل التقييم والاعتماد.
  • تعريف أبناء المجتمع من المستفيدين ( الطلاب وأولياء الأمور )، المؤسسات والجهات الرسمية بواقع مؤسسات التربية من حيث كفاءتها ومستواها العلمي.
  • الاعتماد الأكاديمي يفيد المؤسسات التعليمية وذلك بتبصيرها بالجوانب الإيجابية والسلبية في برامجها، بحيث تحافظ على الإيجابيات وتتلافى السلبيات.
  • يعطي الاعتماد الأكاديمي البرامج مرونة تجاه التغيرات في الحقول المعرفية المختلفة ومواكبتها .

مميزات الاعتماد الأكاديمي :

هناك عدة نقاط إيجابية في حصول أي مؤسسة أو برنامج على الاعتماد هي :

  • وضع معايير أداء لنوعيات التعليم المختلفة .
  • ضمان درجة معقولة من الجودة في أداء المؤسسات .
  • تقديم الأساس الذي يبنى عليه عمليات التطوير والتحديث المستمرة.
  • المساعدة في تقدم وتطور المهنة أو التخصص الذي يقدمه البرنامج المعتمد.
  • التأكيد على وجود أهداف واضحة ومناسبة للبرنامج / المؤسسة ، وتقديم الطرق والوسائل التي تساعد في تحقيق الأهداف .
  • ضمان خصوصية البرنامج / المؤسسة بناء على أهدافه .
  • التقريب بين مستويات البرامج في المؤسسات المختلفة ووصولها إلى مستوى معياري متعارف عليه .
  • وضوح البرامج الأكاديمية وشفافيتها.
  • توفير معلومات واضحة ودقيقة للجهات المعنية بأهداف البرامج التي تقدمها الجامعة.
  • ضمان اتساق أنشطة وبرامج الكلية مع معايير الاعتماد الأكاديمي ومتطلبات المهنة، وحاجات الجامعة، وطموحات أفراد المجتمع.
  • رفع سمعة البرامج التي تقدمها الجامعة للمجتمع.
  • تعزيز ثقة الدولة والمجتمع بالبرامج والأنشطة والخدمات التي تقدمها الجامعة.
  • توفير آلية لمساءلة جميع المعنيين بإعداد البرامج الأكاديمية وتنفيذها والإشراف عليها.
  • إعادة النظر في البرامج الأكاديمية وتحسينها في ضوء متطلبات العصر.
  • تأمين النمو المهني والأكاديمي للعاملين في المؤسسة.
  • تسيير العمل الأكاديمي وفق منظومة فعالة توفر الرضا لجميع العاملين في المؤسسة.
  • زيادة التعاون والتفاعل الاجتماعي بين أعضاء هيئة التدريس.
  • رفع دافعية العمل والإنتاج لدى أساتذة الجامعة.
  • تحقيق الانضباط الذاتي لدى العاملين في المؤسسة.
  • شيوع مبدأ المساءلة والمحاسبة الذاتية والجماعية في عمل المؤسسة.
  • ازدياد المساهمات العلمية والأكاديمية للأستاذ الجامعي.
  • توثيق العلاقة بين خريجي الجامعة وأساتذتها.
  • زيادة دافعية الطلاب نحو التعليم، وتنمي مهارات التعلم الذاتي لدى الطالب الجامعي.
  • إشاعة القيم الايجابية ونبذ الاتجاهات السلبية في المؤسسة

معايير الاعتماد الأكاديمي :

حددت معايير الاعتماد من قبل عدد من الدارسين، و اختلفت من حيث العدد بكل دراسة، لكن جميع الدراسات اشتركت في وضع سبعة معايير أساسية تعتبر المرجع لكل مؤسسة يجب الوفاء بها للحصول على الاعتماد. وهذه المعايير تستخدمها معظم جمعيات الاعتماد الأكاديمي هي :

  • وضوح وشمول وانسجام أهداف المؤسسة وخضوعها للفحص والتقويم المستمر.
  • وجود بنية إدارية وأكاديمية فعالة في مراقبة وفحص أهداف المؤسسة وبرامجها وتخطيط مناهجها ومتطلبات الدرجات التي تمنحها بما يضمن تحقيق واستمرار الجودة الأكاديمية.
  • تكافؤ تحصيل الطلاب مع المعنى العام للدرجة الممنوحة، وتوفر الآلية التي يتم التأكد بها من استيفاء الطلاب لمتطلبات الدرجة نصا وروحا.
  • توفر المصادر البشرية والمادية والمالية الملائمة والكافية لإنجاز الأهداف والأغراض المحددة.
  • وجود الشواهد على قدرة المؤسسة على الاستقرار والاستمرار في إنجاز الأهداف، وعدم وجود ما يدل على التراخي أو التراجع.
  • وجود الدلائل على أن حاجات الطلاب واهتماماتهم وطموحاتهم قد أخذت بالاعتبار في برامج المؤسسة وان الخدمات والأنشطة المقدمة المرتبطة بشكل وثيق باحتياجات الطلاب وأهداف المؤسسة.
  • تقديم الدليل على نزاهة المؤسسة واستقامتها من خلال الإعلان الواضح والصريح عن أهدافها وقواعدها وقوانينها ونظمها، وإدارتها الجيدة لأموالها والممارسات الأخلاقية في التوظيف والترقية، والتطبيق الدائم للقوانين، والمراقبة والتقويم المستمرين لسلوك المؤسسة وممارساتها للتأكد من انسجامها مع أهدافها المعلنة.